.

phone Spa consultations> 00421 948 337 029 Trips> 00421 948 628 082 اتصل علينا/هاتفنا

Bahar
Bahar
banner

سلوفاكيا


سلوفاكيا -الخلابة- بلد صغير في وسط أوروبا تتميّز وتزدان بالمناظر الجميلة الخلابة والطبيعة الخضراء الساحرة. تأسست جمهورية سلوفاكيا الحديثة في عام 1993 بعد الانفصال السلمي الذي تم بينها وبين جمهورية التشيك لتصبح كل واحدة منهما جمهورية منفصلة عن الأخرى وهما جمهورية التشيك وجمهورية سلوفاكيا. تحتوي على الجبال الشاهقة في الشمال والأراضي الخضراء في الجنوب كما أنها وطن يعيش فيه حوالي 5 ملايين شخص من السكان. وبالمقارنة ببقية دول أوروبا فإن سلوفاكيا لها موارد معقولة من الغابات. تشكل الغابات نسبة 41% من إجمالي مساحة الأرض التي تبلغ 49,000 كيلومتر مربع. سلوفاكيا مشهورة جداً بالقدرة العلاجية التي تكمن في الينابيع الحرارية وطمي الكبريت والمياه الكبريتية الحرارية في العديد من أرجائها وذلك منذ القرن الرابع عشر.
العاصمة
 مدينة براتيسلافا هي عاصمة سلوفاكيا ويبلغ عدد السكان فيها حوالي 450,000 نسمة. وكانت على الدوام مركزاً تجارياً لأوروبا الوسطى لعدة قرون. وقد لعب هذا المكان الإستراتيجي المهم دوراً كبيراً في تاريخ أوروبا الوسطى. كانت مركزاً ثقافياً وتعليمياً مهماً بالنسبة لمملكة المجر في ذلك الحين وبسبب التوغل العميق الذي قام به الأتراك إلى داخل مملكة المجر فقد تم تأسيس براتيسلافا كعاصمة لها. كما تم تتويج أحد عشر ملكاً وثمانية من زوجات الملوك في براتيسلافا في السنوات بين 1563 و1830.
شهرة سلوفاكيا في السياحة الطبية
 لقد زادت ونمت شهرة المنتجع الصحي للعلاج في سلوفاكيا كوجهة طبية بديلة كما إنها مشهورة حالياً بين السكان في غرب أوروبا وكذلك السكان المحليون وأصبحت شهرتها معروفة مؤخراً لدى سكان الشرق الأوسط خاصة من دول مجلس التعاون الخليجي وأمريكا الشمالية.
 وفيما يلي التشخيصات التي يمكن معالجتها في منتجعات سلوفاكيا: الاضطرابات الحركية وأمراض النساء المزمنة والأمراض الجلدية ومراحل التأهيل التي تعقب الإصابات الرياضية وأمراض الجهاز التنفسي. وللمزيد من المعلومات يرجى الاطلاع على عرضنا الخاص بحزم العلاج لدينا.
التراث الثقافي
 من أهم ما يحتويه التراث الثقافي السلوفاكي الملابس التقليدية والفساتين المزركشة التي قد تختلف من بين إقليم وآخر.ما زالت موسيقى الفولكلور الشعبي والرقص لهما شهرة كبيرة يتخذهما قطاع كبير من الشباب كهواية. نشأت الفيوجارا (تراث غير مادي عن اليونسكو) في وسط سلوفاكيا باعتبارها مزمار الراعي ذا الطبع الشعبي الراقي والتصميم الفريد. ومن الناحية الفنية فهي تصنف كآلة الكمان الأجهر ضمن آلات الدفوف والمزامير. فهي ليست مجرد آلة موسيقية بل أيضاً تعد من المشغولات اليدوية التي تتميز بقيمة فنية كبيرة وذلك يرجع إلى زخرفتها الفاخرة والمتقنة.
أعلنت اليونسكو عن العديد من المواقع والممتلكات ضمن قائمة التراث العالمي.
- تحتوي سلوفاكيا، رغم أنها بلد صغير، على عدد مدهش من القلاع يبلغ 300 قلعة.
-  الكنائس الخشبية التي تبنى دون استخدام المسامير. وهذا كان القانون السائد لعدة أعوام حيث كان يحظر على الكنائس غير الرومانية الكاثوليكية استخدام أي مواد مثل: الحجر والمعادن في البناء.
- -بعيدا عن مدينتي روما والفاتيكان، فإن براتيسلافا وفيينا هما أقرب عاصمتين في أوروبا من بعضهما البعض، إذ تبعد المسافة بينهما 40 ميلاً (64 كم) فقط.
-  يوجد في سلوفاكيا أكثر من 4,000 كهف ومغارة تحت جبالها ولكن يُفتح 12 منهم فقط للعامة. منحت اليونسكو صفة الموقع التراثي العالمي لكهف دوبسينيسكا الجليدي (الذي يقع بالقرب من سلوفاك برادايس